الحق نفسك وشوف غيابك.. خصم 6 شهور من رواتب الموظفين لهذا السبب

تم التوجيه من الحكومة المصرية منذ وقت قريب عن تطبيق مجموعة من التوجيهات الجديدة والتي تضمنت خصم راتب الموظف للنصف، سيتم تطبيق هذا الخصم على فئة معينة من المواطنين ولمدة لا تقل عن 6 أشهر، وذلك استجابةً للتغييرات التي تم إجراؤها في قانون العمل الجديد وتضمن هذا النظام الجديد تفصيلًا للحالات التي سيتم فيها خصم نصف الراتب الشهري، بهدف تشجيع الموظفين على الالتزام بأعباء عملهم والانضباط في الأداء

هذا الإجراء يهدف أيضًا إلى منع المخالفات والانتهاكات التي قد تؤدي إلى تطبيق قانون نقص الراتب للمزيد من التفاصيل والمعلومات الخاصة بتوجيهات الحكومة وتطبيقاتها، يُرجى زيارة المصادر الرسمية للحكومة المصرية.

حالات يخصم فيها نصف راتب الموظف

تم الإعلان من قبل الحكومة المصرية عن فئة مخصصة من المواطنين ينطبق عليها قانون نقص الراتب للنصف وذلك وفقًا للقوانين الحديثة والمادة رقم 64 في قانون العمل، وتشمل الحالات التالية:

  1. إذا زاد العامل نسبة غيابه عن العمل عن العدد المحدد له بدون أي تبريرات، سيتم خصم نصف راتبه الشهري لمدة 6 أشهر.
  2. قد يتم خصم راتب الموظف بشكل كامل وفقًا للمادة رقم 64 في قانون العمل إذا زادت المخالفات والانتهاكات.
  3. عند صدور حكم قضائي ضد العامل، سيتم خصم الدخل بالكامل.
  4. إذا تم صدور حكم بالسجن الافتراضي ضد العامل، سيتم خصم الراتب الشهري للنصف.

تهدف هذه الإجراءات إلى تعزيز الالتزام والانضباط في مكان العمل والحد من المخالفات والتجاوزات. لمزيد من التفاصيل والمعلومات الدقيقة حول تطبيق هذا القانون، يُفضل التوجه إلى مصادر القانون والسياسة الرسمية للحكومة المصرية.

أحكام صرف أجور الموظفين

تم تعيين عدة ضوابط لصرف أجور العاملين وفقًا للقانون الخاص بالعمل، وتشمل هذه الضوابط ما يلي:

  1. تأسيس مجلس قومي للأجور برئاسة وزير التخطيط لتحديد أدنى حد للأجور مع الموازنة بين سعر السوق وأجر الموظف.
  2. تحديد علاوة سنوية لا تقل عن 7 في المائة من الأجر الأساسي للعامل تبعًا لذلك يتم تعيين اشتراك التأمين.
  3. تنظيم صرف العلاوة السنوية يعتمد على الظروف الاقتصادية والاتفاق مع المجلس القومي للأجور.
  4. تأسيس مجلس أعلى للأجور يتألف من أعضاء ذوي خبرة وقادرون على تنظيم العمل واتحاد النقابات، مع الموازنة بين مصالح العاملين.
  5. تحديد أجور العاملين وفقًا للعقود الفردية أو الإصلاح الجماعي بالمساواة، مع الالتزام بالمادة 34 والمادة 35 من قانون العمل.
  6. حق العامل في الحصول على أدنى حد خاص بالأجور إذا تم تحديد الأجر بنظام العمولة أو الإنتاج.

هذه الضوابط تهدف إلى تنظيم وصرف الأجور بشكل عادل ومنصف، وتضمن توافقها مع التشريعات والقوانين المعمول بها في مجال العمل.

close